إعفاء المكلفة بالاعلام برئاسة الحكومة من مهامها ساعات بعد تعيينها

تفاجأت امال العدواني اليوم 9 نوفمبر 2021، بقرار رئيسة الحكومة نجلاء بودن، باعادة النظر في تعيينها قبل ساعات كمستشارة لرئاسة الحكومة مكلفة بالاتصال. وتم الغاء هذا التعيين دون توضيح.

تعود هذه الاقالة إلى رفض عدة صفحات قريبة من رئاسة الجمهورية هذا التعيين . انطلقت حملة ضد تعيين امال العدواني على موقع فيسبوك فور الإعلان عن تسميتها .

في تدوينة على صفحتها قالت العدواني ببساطة: ” سأكتفي بهذه التدوينة لثامر بديدة” في احالة الى أن صفحات الفيسبوك أصبحت مصدر القرارات الرسمية للدولة.

تعيين غريب، لم يتم الاعلان عنه على صفحة رئاسة الحكومة، أو من قبل أي مصدر رسمي، وتم التراجع عنه كذلك دون توضيح أو تفسير.

من الممكن أن يكون سبب الرفض لهذه الشخصية، بعض التدوينات القديمة لها التي عبرت من خلالها عن مساندتها لرئيسة الدستوري الحر عبير موسي.

للاشارة، تمّ أمس 8 نوفمبر 2021 تعيين آمال العدواني مستشارة للاتصال برئاسة الحكومة.

العدواني هي باحثة في مجال الشباب والاتصال

ظهرت المقالة إعفاء المكلفة بالاعلام برئاسة الحكومة من مهامها ساعات بعد تعيينها أولاً على Tounsi Post.

إضافة تعليق