البريكي ..القرارات التي سيتخذها رئيس الجمهورية يوم 17 ديسمبر ستكون زلزال



 كشف أمين عام حركة تونس إلى الأمام عبيد البريكي اليوم الثلاثاء 7 ديسمبر 2021 عن فحوى مكالمة جمعته برئيس الجمهورية قيس سعيد ومفادها أن 17 ديسمبر المقبل سيكون زلزالا من خلال القرارات المرتقبة ومن خلال التمشي والرسائل التي وجهها رئيس الجمهورية وأنه يتوقع أن تتم الاستجابة للنقاط التي دعت إليها “المجموعة من داخل 25 جويلية سواء الإتحاد أو عدد من الأحزاب” وفق تقديره
وأوضح البريكي في حوارمع إذاعة الديوان أن حديث رئيس الجمهورية كان مطمئنا وأنه أقر أن التطورات التي شهدتها البلاد أفرزت أناسا صادقين وأطرافا تريد العودة بالبلاد إلى الوراء على حد قوله. وأكد البريكي أن رئيس الجمهورية لن يفك الإرتباط مع المنظمة الشغيلة وهو ما ذكره في كلمته على إثر إحياء الذكرى 69 لإغتيال الزعيم فرحات حشاد وما صرح به اثر لقائه محافظ البنك المركزي مروان العباسي عن إمكانية اجراء حوار مع الصادقين وفق تعبيره.

إضافة تعليق