بالفيديو / ليلى عبد اللطيف :”تونس ستشهد اغتيالات وعمليات قتل سنة 2022.. والبرلمان لن يبقى مجمدا”



 

رجّحت الفلكية ليلى عبد اللطيف أن تونس ستشهد بعض الاغتيالات مع حلول سنة 2022 مضيفة أن “حكم الإخوان” في تونس في تراجع وتونس لن تشهد عودة أي رمز من رموز حكم زين العابدين بن علي، وفق تقديرها.
وأضافت الفلكية، إثر تدخلها في برنامح O’Star على موجات ديوان أف أم، أن “البرلمان لن يبقى مجمدا في المرحلة الراهنة وسيكون مؤقتا وسيشهد تغييرات في مختلف أعضائه”.
وتابعت ليلى عبد الطيف أن “البلاد ستشهد بعض عمليات التخريب والقتل والجيش التونسي سيكون بالمرصاد”، وفق قولها.
ونبّهت ليلى عبد اللطيف رئيس الجمهورية إلى الانتباه على أمنه وصحته قائلة إن “مستقبل تونس سيكون مزدهرا”.


الفيديو :

          

إضافة تعليق