تكبّد الدولة خسائر فادحة: باخرات محمّلة بالقمح راسية بسواحل صفاقس

تكبّد الدولة خسائر فادحة: باخرات محمّلة بالقمح راسية بسواحل صفاقس تشهد المنطقة المكشوفة بجزر قرقنة رسو 3 باخرات أجنبية محملة بمادة الشعير و القمح و الفارينة منذ شهر نوفمبر الماضي، و ذلك بسبب عدم خلاص ثمن حمولتها من قبل الديوان الوطني للحبوب لفائدة المزودين الأجانب، وفق ما صرح به كاتب عام النقابة الأساسية لديوان الحبوب بصفاقس عادل مرزوق .
 لمراسلة «الجوهرة اف ام» بالجهة، ريم عبد العزيز. وأفاد مرزوق في التصريح ذاته، أن الدولة التونسية تتكبّد خسائر فادحة بسبب التأخير الحاصل في تفريغ حمولات البواخر الاجنبية بتكلفة 20 ألف دولار على يوم التأخير الواحد. و طالب العاملين بديوان الحبوب كل من الرئيس المدير العام للديوان و وزيري المالية و الفلاحة و رئيس الجمهورية بالتدخل العاجل و ايقاف نزيف الخسائر التي تتكبدها المجموعة الوطنية، وفق قول كاتب عام النقابة.

إضافة تعليق