حقيقة إعفاء نوال الزرقاني مقدمة نشرة الأخبار بالتلفزة الوطنية

أعلن محامي الصحفية ومقدمة نشرة الأخبار بالقناة الوطنية نوال الزرقاني، حقيقة خبر إقالتها من العمل.

وأضاف المحامي، اليوم الإثنين 15 نوفمبر 2021، أن هناك مغالطة كبيرة من قبل التلفزة الوطنية ، ولا يوجد إقالة أو استقالة، مشددا أن موكلته وضعت وثيقة إعفاء على مكتبها قد كتبتها ولم تسلمها لأحدـ غير أن أحد زملائها قد سرق الوثيقة، حسب المحامي، وسلمها لرئاسة التحرير ثم لرئيس مدير عام دون المسالك الإدارية حسب تصريحه لراديو اي أف .

و نشرت نوال الورقاني تدوينة ، على صفحتها الخاصة بموقع التواصل الاجتماعي، اتهمت فيها ابعادها واستهدافها من تقديم نشرة الاخبار بالقناة الوطنية قائلة : ‘المندسة في كل العهود تعود من جديد الى ممارساتها التجمعية المنحطة….استهدافها لي بطعم العلقم و غدرها أكبر من ويلات الكوفيد ….هي صرخة اعلامية ضاق صبرها و لم يعد لها من حل سوى طلب الرحيل …. و حتى اللجوء’ حسب تعبيرها .

المصدر : أرابيسك

إضافة تعليق