نحو الترفيع في أسعار الكهرباء والغاز وتجميد الزيادات في الأجور

أكد موقع ”نيوز” التابع للاتحاد العام التونسي للشغل، أن الحكومة تعتزم خلال سنة 2022 الترفيع في تسعيرة الكهرباء والغاز بالنسبة للاستهلاك وهو ما سيثقل على المواطن أكبر فاتورة تؤرقه. وأشار الموقع، إلى أنه سيتم الاعلان عن هذه الزيادات و التسعيرة الجديدة مع مطلع السنة القادمة وفي إطار ما يسمى بالإصلاحات التي تعتزم الحكومة تقديمها لصندوق النقد الدولي كي يوافق الصندوق .
 على مواصلة البرنامج مع تونس. كما أكّد ذات الموقع، أن الترفيع في هذه الأسعار يأتي مع توجه آخر للحكومة بتجميد الزيادات في الأجور إلى حدود سنة 2024 و تأجيل الاتفاقيات الممضاة مع الاتحاد العام التونسي للشغل والتي كان من المنتظر صدورها في الرائد الرسمي مثلما أعلنت الحكومة.

إضافة تعليق