ممرضة روسية تواجه عقوبة بسبب نشر صور لها بملابسها الداخليه

عاقبت إدارة مستشفى في روسيا ممرضة لديها بعدما انتشرت لها صور وهي تؤدي عملها ولكن بملابسها الداخلية وفوقها ملابس واقية.

الممرضة التي تعمل في القسم الخاص بالتعامل مع حالات المرضى المصابين بفيروس كورونا المستجد بمستشفى تولا الذي يبعد نحو 100 ميل جنوب العاصمة موسكو انتشر لها صور على شبكة الإنترنت، وفق موقع ديلي ميل.

ورغم عدم شكوى أي من المرضى من الهيئة التي ظهرت بها الممرضة، إلا أن إدارة المستشفى كان لها رأي آخر، معتبرين أنها لم تمتثل لمتطلبات الملابس الطبية.

وارتفعت أعداد الإصابات في روسيا إلى قرابة 300 ألف شخص، فيما تقارب حصيلة الوفيات 3000 وفاة وسط تشكيك من بعض الخبراء.

إضافة تعليق