سعيد: يجب مراجعة برامج التدريس.. ولا بد من وقفة حازمة لاستعادة التعليم بريقه

أدى اليوم رئيس الجمهورية قيس سعيد زيارة إلى الاستاذ الذي تم الإعتداء عليه في معهد ابن رشيق بالزهراء من قبل تلميذ والمقيم حاليا بالمستشفى العسكري بتونس. وأكد أن ما حصل محاولة قتل ومن الضروري معالجة الأسباب التي ادت إلى مثل هذه المظاهر الغريبة عن المجتمع. وأضاف انه لابد من الإحاطة بالاطار التربوي في كل المدارس. كما اعتبر سعيد بأن ما حصل ليس طبيعيا حيث يحمل تلميذ ساطورا ليعتدي على استاذه عوض ان يبرر غيابه متسائلا عن الأسباب التي ادت إلى هذه المظاهر. وأضاف ان ما حصل ظاهرة في عدد من المعاهد ومن غير مقبول ان يعتدي تلميذ على استاذه .

 داعيا إلى ضرورة مراجعة برامج التعليم خاصة بالتوازي مع توسع شبكات التواصل الاجتماعي ويريد التلميذ نقل ما يحصل في العالم الافتراضي للواقع مع ضرورة حفظ كرامة الاستاذ في مختلف المستويات. وقال سعيد انه لابد من إصلاح جذري للتعليم. ومن جهة اخرى، أضاف انه لابد من تجذير قيم التعليم ليصبح التلميذ قادرا على لعب دور فاعل وليس بضاعة يتم التلاعب بها من قبل قوى الشر التي تريد أن تضرب مؤسسات الدولة. وشدد سعيد على ضرورة الإحاطة بمرفق التعليم العمومي. وختم سعيد بالقول انه :” لابد من وقفة حازمة ليستعيد التعليم بريقه”.

إضافة تعليق